عرض مشاركة واحدة





khalil300 غير متصل Foto-album khalil300


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : أبو وائل المنتدى : منتدى الفتاوى الشرعية
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-Oct-2007 الساعة : 03:47 PM

اسئل: الشيخ علي حسن
الشيخ الحلبي : تفضل
السائل: شباب من المغرب بارك الله فيك

بارك الله فيك شيخنا نريد أن نسألك

السائل:
جزاك الله خيرا، يعني بعض الشباب هنا في المغرب يحذرون من الشيخ المغراوي و يقولون أنه تكفيري و قطبي و حينما نأتيهم بكتاب (( الإفك و البهتان ..))لا يريدون قراءته و حينما نأتيهم برسالة الشيخ العباد يقولون لم تفهموا ما قصد الشيخ يعني لا يريدون إلا التعصب يعني لمن جرحه، بارك الله فيك ما نصيحتكم لنا؟

الشيخ الحلبي : إما أن يكون هؤلاء مقلدين و إما أن يكونوا طلبة علم متبعين، إن كانوا مقلدين فمالكم و مالهم ادعوا لهم بالهداية و التسديد و إن كانوا طلبة علم متبعين فناقشوهم بالعلم و الحجة و البينة و أما الشيخ المغراوي فنحن لا نعلم عنه إلا خيرا و هو من أهل العلم و أهل السنة و من السلفيين المعروفين و المآخذ التي أخذت عليه بعضه حق من حيث اللفظ و إن كانت ليس حقا من حيث الاعتقاد و المنهج
فهذه فرصة مناسبة أن أنصح أخانا الفاضل الشيخ المغراوي أن يضبط ألفاظه خاصة في هذه الأيام التي قد يطير بها الناس و يأخذ كل منهم ما يريد على وفق ما يهوى و بعضهم قد يكون صاحب ديانة و علم فيحاكمه هداه الله بدون النظر إلى الألفاظ الأخرى و هذه الفتن التي حدثت أخيرا علمتنا كثيرا أن نضبط ألفاظنا و أن نتأنى في كلماتنا حتى نقطع الطريق على كل متربص بنا و ما أكثرهم.


السائل: بارك الله فيك شيخنا من فضلك شيخنا لقد ترتب يعني على ذلك يعني هجر كبير بين الإخوة و تحذير و اتهامنا بأننا تكفريين ؟؟

الشيخ الحلبي : هذا غير صحيح
و نحن نعلم يقينا بأن الشيخ المغراوي أنه ضد التكفير و ضد القطبية و ضد الأفكار المتطرفة
و هو قد ذكر ذلك صراحة في مجالس كثيرة فإذا أخذت عنه بعض الألفاظ فينبغي أن يتقي الله من تكلم فيه و أن يحاسبه على هذه الألفاظ ليرجع عنها لا عن اعتقاده الصريح الواضح بنفي التكفير و القطبية و الأفكار الغالية هذه من حزبية و ما شابهها.


السائل: و يمكن يعني أن نعتبر شيخنا يعني (( كتاب الإفك و البهتان )) تراجع؟

الشيخ الحلبي : أنا أعطيت رأيي في كتاب الإفك و البهتان كتاب جيد
لولا أنه يعني جعله سبيلا يعني يرد فيه بشيء من القسوة على الشيخ ربيع فجعل كثيرا من الناس ينفرون من الكتاب بسبب هذه الجزئية، فلو أنه بين أن الكلمات التي أخذت عليه هو يعني يتراجع عنها فهي فعلا فيها إجمال و الصواب أنه ما يعتقده في نفي التكفير إلا بالضوابط الشرعية و نفي القطبية و أنه لا يؤيد هذه الأفكار و الغلاة و إلى آخره لكان ذلك خيرا له في هذا الطرح العلمي الجيد الذي بين فيه وجهة نظره من صواب الصواب



السائل: يعني يحذرون يعني من طلبة الشيخ يعني و من كثير من الدعاة مثلا هنا في الدار البيضاء يحذرون من كثير من الدعاة يعني دعاة السنة يعني و دعاة سلفيين ؟

الشيخ الحلبي : يا أخي نحن شرحنا و لا نطيل و لا نزيد كما قلنا يعني أهل السنة الحمد لله أعرف الناس بالحق و أرحمهم بالخلق و كما قال عمر لا يجزئ من عصى الله فيك بأحسن من أن تطيع الله فيه
بينوا ما عندكم من الحق و ركزوا على هذه القضايا الدقيقة من نفي التكفير و نفي التحزب و نفي القطبية
و ما أشبهها و عظموا العلم و أهل العلم و اربطوا الناس بالاتباع و الدليل دون الأقاويل تفوزوا و تغنموا إن شاء الله.

السائل: يعني شيخنا مثلا حينما يحذرون من هؤلاء الطلبة يعني و هؤلاء نفعهم كثير يعني ما موقفنا نحن؟
الشيخ الحلبي : أنا لا أعرف على من تتكلم من الطلبة، أنت سألتني عن الشيخ المغراوي فأجبتك، الطلبة هؤلاء إذا كانوا على طريق الشيخ فالقول فيه كالقول فيهم، أما إذا كان عندهم انحرافات منهجية و عقائدية فهذا شأن آخر فننصحكم أنتم أن تحذروا منهم أيضا فأنت تخبرني عن ماذا تتكلم
السائل: نعم شيخنا يتعذر أحيانا معرفة هؤلاء من طرف علمائنا أمثالكم
الشيخ الحلبي :
نسأل عنهم مثلا الشيخ المغراوي
الشيخ الحلبي : نعم؟
السائل: نسأل عنهم مثلا الشيخ المغراوي

الشيخ الحلبي : طبعا الشيخ أدرى


رد مع اقتباس